أخبار عاجلة

الشعب التونسي يقاطع الانتخابات التشريعية في تونس وحجم المشاركة فيها 8 بالمائة في ضربة موجعة للرئيس سعيد

في ضربة موجعة وقاصمة للرئيس قيس سعيد ٫ شهد الاقبال على صناديق الانتخابات التشريعية التي انتهت مساء السبت اقبالا باهتا بلغت عند إغلاق أغلب مراكز الاقتراع 8,8 بالمئة في الانتخابات التي أثارت جدلا واسعا بين الفاعلين السياسيين في البلاد.
وقالت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن نسبة المشاركة بلغت 7,19% إلى حدود الساعة الثالثة بعد الظهر حيث كان الاقبال ضعيفا وبقي على حالته عند اغلاق الصناديق عند الخامسة مساءا فيما بقيت اخرى حتى الثامنة فيما كان الرئيس قيس سعيد قد ناشد ال 9 مليون ناخب الى التوجه الى صناديق الانتخابات الا انه من الواضح ان الجميع قد انفض من حوله ولم يصغوا لنداءاته .
وقال مدراء مكاتب الاقتراع ان القاعات كانت خاوية تماما في الكثير من اوقات الدوام الرسمي الا ما ندر ، حيث ان الانتخابات، تأتي وسط مقاطعة واسعة من قبل عدد من الأحزاب السياسية، والمعارضة التي تشكك في نتائجها وتعتبر أن مسار 25 يوليو انقلابا غير دستوري من قبل الرئيس التونسي.
وخصصت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات 11 ألف و485 مكتب اقتراع، منهم 4692 مركز اقتراع داخل تونس وخارجها.
وتولى قيس سعيد حل البرلمان التونسي، في 25 من يوليو 2021 ، وعمل على اجراء استفتاء على الدستور، وتعديلات منحته صلاحيات واسعة، أثارت جدلا كبيرا واحتجاجات في الشارع التونسي
وسيكون البرلمان الجديد مجرّدا من السلطات حسب الدستور الجديد الذي تم إقراره إثر استفتاء شعبي، في يوليو الماضي ولم يشارك فيه نحو 70 في المئة من الناخبين، حيث لم يعد باستطاعة النواب إقالة الرئيس ولا إسقاط الحكومة إلاّ بتوفر شروط “من الصعب جدّا” تحقيقها

عن anwartv2

شاهد أيضاً

المرجع الأعلى السيد السيستاني يدعو لتقديم كل الدعم والمساندة لضحايا الزلزال المدمر في تركيا وسوريا

اصدر مكتب المرجع الديني الأعلى في النجف الاشرف بيانا قدم فيه التعازي والمواساة في سقوط …