أخبار عاجلة

الخارجية الإيرانية: السبيل الوحيد لعودة السلام للمنطقة هو احترام صوت الشعب الفلسطيني

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، اليوم الخميس، أن السبيل الوحيد لإنهاء الحرب وسفك الدماء وعودة السلام والأمن إلى المنطقة هو احترام صوت كافة أبناء الشعب الفلسطيني.

وکتب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية على منصة ايكس إن المواقف والقرارات الأخيرة التي أعلنها رئيس وزراء وكنيست الكيان الصهيوني المزيف بشأن معارضة قيام دولة فلسطينية مستقلة، كشفت مرة أخرى بوضوح عن وجه وطبيعة هذا الكيان العدائية والاحتلالية والمثيرة للحروب.
وأضاف أن النهج الخبيث الذي يتبعه الكيان الصهيوني هو إلغاء للادعاءات الكاذبة بالسلام والاتفاقيات العقيمة السابقة، والتي وعد بها القادة الصهاينة خلال العقود القليلة الماضية.
وتابع: ينوي الكيان الصهيوني من خلال الهروب إلى الأمام، إنكار وتجاهل حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف والتي لا يمكن إنكارها، بما في ذلك الحق في تقرير المصير وتشكيل دولة فلسطينية مستقلة على كامل أرض فلسطين التاريخية.
وأضاف: إن الشعب الفلسطيني والمقاومة، وببصيرة وإدراك لأهداف الصهاينة الشريرة، يعتبر أن الحل الجذري الوحيد لأزمة الاحتلال الفلسطيني هو تحقيق إرادة الشعب الفلسطيني في تشكيل الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
وأكد كنعاني أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية وغيرها من الدول والشعوب المتحررة والمحقة، تدعم مطالب وحقوق الشعب الفلسطيني التي تم تجاهلها لأكثر من سبعة عقود.
وأضاف، إن السبيل الوحيد لإنهاء الحرب وسفك الدماء وعودة السلام والأمن إلى المنطقة هو احترام صوت كافة أبناء الشعب الفلسطيني من خلال إجراء استفتاء عام لممارسة حق تقرير المصير بإرادة وقرار الشعب والسكان الأصليين لتلك الأرض.

عن duaa

شاهد أيضاً

بينها الأردن.. أربع دول شاركت في صد الهجوم الإيراني ضد الكيان الصهيوني

أقرت أربع دول بينها الأردن، بمساعدة الكيان الصهيوني في صد الهجوم الإيراني الذي نفذ رداً …