أخبار عاجلة

كنعاني : ندعو لضبط النفس بشأن التصعيد والاشتباكات الحدودية بين أذربيجان وأرمينيا

أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني، عن قلقه بشأن التصعيد والاشتباكات الحدودية بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا، داعيا الطرفين الى ضبط النفس وحل الخلافات سلميا وعلى اساس القوانين الدولية.
وأكد كنعاني في تصريح اليوم الثلاثاء مرة اخرى ان أي تغيير في الحدود بين جمهورية اذربيجان وجمهورية ارمينيا لا يمكن القبول به ، واضاف : ان ايران تراقب بدقة التطورات الجارية .

كما شدد المتحدث باسم الخارجية الايرانية على ضرورة الحفاظ على وحدة اراضي البلدين، مؤكدا استعداد ايران لتقديم اية مساعدة من اجل حل الخلافات بين باكو ويريفان.

وكان المسؤولين الايرانيين قد اكدوا مرارا رفضهم لحدوث أي تغيير جيوسياسي في المنطقة .وفي هذا الصدد اعلن وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الروسي سيرغي لافروف اثناء زيارته الاخيرة الى موسكو ان ايران تولي الاهتمام بعدم حدوث أي تغيير جيوسياسي في منطقة القوقاز.

هذا وكانت يريفان قد اعلنت إن اشتباكات جرت، الثلاثاء، على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، مؤكدة أن قوات باكو مدعومة بالمدفعية والطائرات المسيّرة، تسعى إلى التقدم داخل الأراضي الأرمينية.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية في بيان إن المعارك تدور في عدد من النقاط على الحدود؛ حيث تحاول القوات الأذربيجانية التقدم.

وأضافت أن القوات الأذربيجانية تواصل استخدام المدفعية وقذائف هاون وطائرات بدون طيار وبنادق من العيار الثقيل، متهمة إياها باستهداف بنى تحتية عسكرية ومدنية.

واندلعت هذه الاشتباكات واسعة النطاق ليل الاثنين الثلاثاء، فيما يتبادل الطرفان اللوم بشأنها.

وأجرى رئيس الحكومة الأرمينية نيكول باشينيان، محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون ووزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، لمطالبتهم بالرد على العدوان الأذربيجاني.

وقال باشينيان في المحادثات المنفصلة إنه يأمل في رد مناسب من المجتمع الدولي، بينما تتواصل المواجهات على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، وفقاً لبيان الحكومة الأرمينية.

عن duaa

شاهد أيضاً

الامين العام لحركة الجهاد الفلسطيني : مستمرون بالقتال حتى تستيقظ النخوة العربية

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة “أننا سنستمر بالقتال حتى تستفيق …