أخبار عاجلة

البيت الابيض يطلب من اسرائيل تجنب اي اعمال عنف تزيد من التوترات في الضفة الغربية قبل زيارة الرئيس الامريكي

استنكر عدد كبير من الناشطين الامريكان والفلسطينيين طلب البيت الابيض من اسرائيل يجنب اية اعمال عنف من شأنها أن تزيد التوترات في الضفة الغربية قبل زيارة الرئيس الأمريكي الشهر المقبل.
ونقلت صحيفة ميدل ايست آي البريطانية في تقرير ، عن عدد من الناشطين قولهم إن “هذا الطلب يسلط الضوء على حجم الضعف لدى هذه الادارة وعدم قدرتها على الخروج بسياسة متماسكة تجاه الفلسطينيين”.

واضاف التقرير ان “الادارة الامريكية الحالية طلبت من إسرائيل وقف هدم المنازل وإجلاء الفلسطينيين وأي قرارات بشأن بناء المستوطنات الى ما بعد زيارة بايدن المرتقبة في منتصف تموز المقبل “.

من جانبه قال مسؤول اسرائيل كبير إن “إدارة بايدن لا تريد منا أن نخلق أي أزمة في الضفة الغربية فهم يريدون الهدوء اثناء الزيارة ، فيما قال عدد من الفلسطينيين المقيمين في الولايات المتحدة إن “هذه التصريحات لم تكن مفاجئة ، وعززت وجهة نظرهم بشأن كيفية نظر إدارة بايدن والحكومات الأمريكية السابقة إلى الفلسطينيين الذين يعيشون تحت الاحتلال الإسرائيلي”.

وقالت الروائية والناشطة الامريكية الفسلطينية سوزان ابو الهوى “إنهم لا يهتمون بشكل عام بما تفعله إسرائيل، يمكن لإسرائيل أن تفعل ما تشاء. لكن بايدن ذاهب في رحلة إلى هناك ولديه هدف معين ويريد تحقيق هذا الغرض” مضيفة ان ” ما يحدث هو نوع من الغمز والإشارة إلى شريكتهم ، إسرائيل ، أن تتريث قليلاً” ، مشيرة الى أن بايدن “يستجدي نوعا من الهدوء الإسرائيلي حتى لا يسبب لنفسه أي إحراج”.

من جانب آخر قال المدير التنفيذي لمنظمة “مسلمون أمريكيون من أجل فلسطين أسامة أبو رشيد إنه “ولسوء الحظ، حتى هذا النداء المهين قد لا يلقى آذاناً صاغية. الحكومة الإسرائيلية تدرك تمامًا حجم ضعف هذه الإدارة ولا تهتم كثيرًا بإحراج الرئيس الأمريكي أو فقدان رأس المال السياسي على الرغم من الدعم الأمريكي غير المقيد لإسرائيل”.

عن duaa

شاهد أيضاً

الاحتلال الاسرائيل ينفذ عدوانا على بلدة الحميدية جنوبي طرطوس قي سوريا

أفادت الوكالة السورية للأنباء “سانا” بأن جيش الاحتلال الإسرائيلي نفذ صباح اليوم السبت، عدوانا جويا …