أخبار عاجلة

النيابة العامة الفلسطينية : التحقيقات والفحص المختبري اثبتت ان الجيش الاسرائيلي هو المسؤول عن اطلاق النار على الاعلامية الفلسطينية واستشهادها

اكدت النيابة العامة الفلسطينية ان نتائج التحقيقات الجنائية اكدت ،أن الجيش الإسرائيلي كان مصدر إطلاق النار الوحيد لحظة إصابة الاعلامية شيرين أبو عاقلة مما ادي الي استشهادها.
وأشارت النيابة الفلسطينية في بيان، أعلنت فيه عن نتائج تحقيقاتها الأولية في مقتل أبو عاقلة يوم الأربعاء في مدينة جنين، إلى تعمد الجيش الإسرائيلي “ارتكاب جريمته”.
وأوضحت أن “إجراءات الكشف والمعاينة لمسرح الجريمة بينت وجود آثار وعلامات حديثة ومتقاربة على الشجرة التي أصيبت قربها شيرين، ناتجة عن إطلاق النار بشكل مباشر باتجاه موقع الجريمة”.
وأضاف بيان النيابة العامة الفلسطينية أن “تمركز أقرب قوة إسرائيلية كانت تبعد عن شيرين أبو عاقلة عند إصابتها حوالي 150 مترا، وكانت (شيرين) ترتدي الزي الصحفي والخوذة الواقية”مشيرا إلى أن “إطلاق النار تجاه المكان استمر إلى ما بعد إصابتها، مما أعاق محاولات الوصول إليها لإسعافها من قبل زملائها والمواطنين”.
وأكدت النيابة العامة أن “نتائج التقرير الأولي للطب العدلي تشير أن سبب الوفاة المباشر هو تهتك الدماغ الناجم عن الإصابة بمقذوف ناري ذي سرعة عالية نافذ إلى داخل تجويف الجمجمة “. مؤكدة “استمرار الإجراءات التحقيقية، وأنها ستعلن عبر مؤتمر صحفي كافة النتائج النهائية لتحقيقاتها فور الانتهاء منها”.
واتهمت السلطة الفلسطينية ، إسرائيل بتعمد قتل الصحفية الفلسطينية أبو عاقلة بإطلاق النار عليها، بينما كانت تمارس عملها.

عن anwartv2

شاهد أيضاً

قلق وخشية لدى قيادات جيش الاحتلال الاسرائيلي من عمليات تنفذها المقاومة من غزة او من جنوب لبنان

نقل الصحفي الإسرائيلي أمير بوحبوط في تقرير نشره موقع “والا” عن جهات استخبارية رفيعة المستوى …