أخبار عاجلة

الرئيس الايراني في لقائه مع الرئيس الجزائري ورئيس غينيا بيساو : حل المشاكل الاقليمية يتم بقطع أيدي الولايات المتحدة عنها

اعتبر الرئيس الإيرني السيد إبراهيم رئيسي أن الطريقة الرئيسة لحل المشاكل وانعدام الأمن في المنطقة هي بقطع أيدي الولايات المتحدة والأجانب عن المنطقة.وأشاد الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي خلال لقائه بالرئيس الجزائري عبد المجيد تبون على هامش القمة السادسة للدول المصدرة للغاز في قطر بالروح الثورية ومقاومة الشعب الجزائري ضد الاستعمار، مضيفًا أن التاريخ أثبت للجميع إن مقاومة الأمم ضد الهيمنة كانت مثمرة.
وأضاف: “إيران والجزائر لديهما تعاون جيد مع بعضهما البعض، لكن هذا المستوى من التفاعل غير كافٍ، ووفقًا لإرادة قادة البلدين، يمكن توسيع العلاقات بين طهران والجزائر بشكل أكبر على الساحات الثنائية والإقليمية والدولية”.ونوّه الرئيس الإيراني خلال القمة بموقف الجزائر ضد الكيان الصهيوني والمجالات الأخرى، مضيفًا: “إن معارضة بلدكم لاستمرار عضوية الكيان الصهيوني كعضو مراقب في الاتحاد الإفريقي هي خطوة ثمينة في دعم حقوق الشعب الفلسطيني المظلوم وقضية القدس”.
ومن جانبه أعرب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون عن رغبته في توسيع علاقات بلاده مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مختلف المجالات، قائلًا: “التعاون يصبح عمليًا وحقيقيًا في أسرع وقت ممكن”.
وفي إشارة إلى الموقف الداعم لبلاده في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني المظلوم، أشار الرئيس الجزائري إلى معارضة الجزائر لاستمرار عضوية الكيان الصهيوني كعضو مراقب في الاتحاد الإفريقي الأمر الذي أدى إلى تعليق عضوية الكيان الصهيوني في الاتحاد الأفريقي، مضيفًا: ستواصل الجزائر هذا المسار بنشاط، على الرغم من التكاليف الباهظة التي تكبدتها في السعي لتحقيق العدالة.
ومن جانب اخر أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اية الله ابراهيم رئيسي فس لقاء مع رئيس غينيا بيساو : ان الدول الغربية قامت بتغيير أساليبها الاستعمارية رغم الحفاظ علي نوازعها الاستعمارية واشار اية الله ابراهيم رئيسي خلال لقائه رئيس جمهورية غينيا الاستوائية علي هامش القمة السادسة للدول المصدرة للغاز في الدوحة: ان الدول الغربية قامت خلال القرون الماضية بنهب الثروات الزاخرة والقوى العاملة في القارة الافريقية . واضاف: ان الدول الغربية قامت بتغيير أساليبها الاستعمارية رغم الحفاظ علي معنوياتها الاستعمارية.
بدوره وصف رئيس غينيا الاستوائية إيران بايران التي وصفها بالدولة الكبيرة قائلاً: ” لقد استعمرت الدول الإفريقية لسنوات من قبل الدول الغربية واليوم هي بحاجة إلى العمل مع دول مثل إيران للاستفادة من مواردها الغنية بما يخدم شعوب إفريقيا.وأضاف : “الدول الغربية ليست لديها نوايا حسنة في التعامل مع الدول الأفريقية ، وحتى لو قدمت لنا مساعدة محدودة ، فإنها ستجعل هذه المساعدة على الفور مشروطة بإجراءات تقوم بها الدول الأفريقية بما يخدم مصالحها”.

عن duaa

شاهد أيضاً

جبران باسيل بعد اعلان نتائج الانتخابات اللبنانية : كانوا ينتظرون تحولنا إلى جثة سياسية لكننا صمدنا

علق رئيس “التيار الوطني الحر”، النائب جبران باسيل، على نتائج الانتخابات النيابية التي جرت يوم …